٢٥- قراءة.. في كتاب الجواهري / مقاطع


عبدالكريم كاصد

1/ ضيـف

أجلستَني يوماً

بشاطئ دجلةٍ ضيفاً

وأشعلتَ الحرائقَ كلَّها حطباً

ليدفأ ضيفُكَ البردان

لم أدفأ ولم تدفأ

وأطلقنا الدخان

وكانَ دجلةُ ضاحكاً يمضي

وكانَ.. وكانْ


2/ هامش على قصيدة (قف بالمعرّة)

في حضرة الأعمى

أ نمسحُ دمعةً؟

أمْ إننا في حضرة الأعمى

نجاهرُ عامدين بقوّةِ الإبصار؟

ماذا قلتَ ماذا قلتَ

يا أبتِ؟


3/ رؤيــــــا

يا أبتِ

أبصرُ فوق عمود الشعر

ظلالاً تهتزّ وحبلاً يتدلّى


* شاعر وكاتب

#عبدالكريمكاصد

عدد الزوار

Tel: (+420) 603 412 120